تشديد العقوبات الدولية على بيونج يانج اليابان تعتبر كوريا الشمالية مصدر تهديد للأمن الإقليمي السبت - 18 - يوليو - 2009 - عواصم/ وكالات

اذهب الى الأسفل

تشديد العقوبات الدولية على بيونج يانج اليابان تعتبر كوريا الشمالية مصدر تهديد للأمن الإقليمي السبت - 18 - يوليو - 2009 - عواصم/ وكالات

مُساهمة  master في الأحد يوليو 19, 2009 3:34 am

تشديد العقوبات الدولية على بيونج يانج
اليابان تعتبر كوريا الشمالية مصدر تهديد للأمن الإقليمي
السبت - 18 - يوليو - 2009 -



فرض مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة عقوبات على خمس هيئات وخمسة أفراد من كوريا الشمالية بسبب تورطهم في أنشطة بيونج يانج الخاصة بالتجارب النووية والصاروخية، وأعلن العقوبات سفير تركيا في الأمم المتحدة فاضل كورمان، وهو رئيس اللجنة الخاصة بكوريا الشمالية التابعة لمجلس الأمن، وتضمنت العقوبات حظر تؤريد مادتين لهما صلة بالأسلحة إلى كوريا الشمالية، وتشمل عقوبات الهيئات المكتب العام للطاقة الذرية الكوري الشمالي بالإضافة إلى أربع شركات تجارية، والأفراد الذين شملتهم العقوبات هم مدير المكتب العام للطاقة الذرية ري جي صن ومسؤولون نوويون آخرون واثنان من مديري شركات تجارية، ويحظر القرار على الشركات والدول التعامل التجاري مع الهيئات المسماة ويطلب منها تجميد أموال وفرض حظر سفر على الأفراد، ويطيل هذا القرار قائمة سوداء للشركات والأفراد المتورطين في برامج بيونجيانج النووية والصاروخية.
وتشكل مبيعات الأسلحة مصدرا أساسيا للعملة الأجنبية لكوريا الشمالية المعدمة التي يبلغ الناتج المحلي الاجمالي السنوي فيها نحو 17 مليار دولار ولديها اقتصاد ضعيف ينتج أشياء قليلة أخرى يمكن تصديرها، وقالت السفيرة الأمريكية سوزان رايس أن قرار اللجنة سيعزز نظام العقوبات على كوريا الشمالية ويساعد على كبح كوريا الشمالية عن الدخول في تعاملات أو أنشطة قد توفر التمويل لأنشطة أسلحة الدمار الشامل أو الانتشار النووي، ووصف السفير الياباني يوكيو تاكاسو الإجراءات بأنها إنجاز رئيسي.
قالت وزارة الدفاع اليابانية في تقرير سنوي نشرته أمس أن كوريا الشمالية أصبحت تمثل تهديدا متزايدا على الأمن الإقليمي، وإنها ربما تكون قادرة على صنع جهاز نووي صغير كاف لاطلاقه على متن صاروخ بسرعة أكبر مما هو متوقع.
وأشار التقرير إلى أن كوريا الشمالية تعد الهاجس الأمني الأكبر بالنسبة لليابان.. ولكنه قال أن دولا أخرى في آسيا، وخاصة الصين تقوم حاليا بتحسين قدراتها العسكرية.
وقال التقرير أنه من الصعب استبعاد إمكانية أن تتمكن كوريا الشمالية من تحقيق تصغير للأسلحة النووية وتطوير رؤوس نووية في وقت قصير نسبيا، وأنه من المرجح أن تكون بيونج يانج تستورد حاليا تكنولوجيا ومواد لها علاقة بالصورايخ.
وأضاف التقرير أن التطورات في كوريا الشمالية بما فيها التأثير المحتمل للمسائل الصحية الخاصة بكيم جونج ايل ومسألة الخلاف تحتاج إلى مراقبة دقيقة.
وأشار التقرير إلى أن التطور العسكري للصين يعد أيضا من المشاغل الكبرى بالنسبة لطوكيو.. وقال أن الأسطول الصيني يقوم حاليا بتعزيز قوته من الغواصات والسفن القتالية مع تطوير الدفاعات الجوية والقدرات الصاروخية المضادة للسفن، كما أن الصين كثفت من نشاطاتها البحرية بالقرب من اليابان ويبدو أنها تسعى لإضافة حاملة طائرات إلى أسطولها.
وأوضح التقرير أن السفن الحربية الصينية وسفن المسح قد شوهدت بصورة متكررة في المنطقة التي تشمل المياه أمام سواحل اوكيناوا على بعد نحو ألف كيلومتر جنوب غرب العاصمة طوكيو.
وقال إنه رد على ذلك فان اليابان ستزيد من وجودها هناك في إطار عملية لإعادة تنظيم للقوات.
وأضاف التقرير أن وزارة الدفاع اليابانية تدرس حاليا مشروعات لزيادة الدفاع الوطني طبقا لقانون صدر العام الماضي يسمح لأول مرة باستخدام تكنولوجيا الفضاء في الأغراض الدفاعية، ولكن التقرير لم يفصح عن ماهية هذه البرامج.
وتعتزم الولايات المتحدة الأمريكية أن تناقش مع اليابان كيفية تعزيز الرادع النووي الذي تقدمه لحليفتها الآسيوية.. وفقا لما نقل عن مسئول أمريكي رفيع المستوى أمس في ظل التوترات الاقليمية بسبب الاختبارات النووية والصاروخية لكوريا الشمالية.
وذكرت صحيفة / نيكي / اليابانية أن كورت كامبل، مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية لشئون شرق آسيا والباسيفيكي قال أن واشنطن وطوكيو تعتزمان إجراء محادثات منتظمة بشأن تعزيز ما يوصف بالمظلة النووية اعتبارا من اليوم السبت.
وجاءت تعليقات المسئول الأمريكي بعد شهرين من إثارة كوريا الشمالية التوترات في المنطقة بإجرائها تجربتها النووية الثانية، ولكن محادثات تعزيز الدفاعات اليابانية يمكن أن تثير المخاوف في مناطق أخرى في آسيا حيث سبق أن عاني كثيرون من العسكرية اليابانية قبل وأثناء الحرب العالمية الثانية، ويزور كمابل طوكيو حاليا من أجل إجراء محادثات قبل الانتخابات العامة المقررة الشهر القادم في اليابان.
وتشير استطلاعات الرأي إلى أنه من المرجح أن تؤدي الانتخابات إلى هزيمة الحزب الديمقراطي الليبرالي الحاكم منذ فترة طويلة وفوز المعارضة الديمقراطية التي تريد المزيد من الاستقلال عن واشنطن.
ولكن تجدد التهديدات من جانب كوريا الشمالية أطلق نقاشا بشأن ما إذا كان يتعين على اليابان إعادة التفكير في المبدأ الثالث لها والسماح للولايات المتحدة الأمريكية بإحضار أسلحة نووية إلى الموانىء اليابانية.
وسبق أن تحدثت وسائل إعلام يابانية عن أن طوكيو وقعت اتفاقا سريا مع الولايات المتحدة الأمريكية يسمح بزيارات للموانىء اليابانية من جانب سفن أمريكية تحمل اسحلة نووية، ولكن مسئولي الحكومة نفوا وجود مثل هذا الاتفاق.

master
Admin
Admin

عدد المساهمات : 902
تاريخ التسجيل : 29/10/2008
العمر : 38

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkheel.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى