أمهل الحكومة يومين للقبض على منفذي جريمة القتل في الحبيلين

اذهب الى الأسفل

أمهل الحكومة يومين للقبض على منفذي جريمة القتل في الحبيلين

مُساهمة  master في الإثنين يوليو 20, 2009 3:25 am

النواب يثمن دعوة رئيس الجهورية للحوار وينبه الاحزاب إستغلال الوقت
الأحد 19 يوليو- 2009



أقر مجلس النواب اعطاء الحكومة مهلة اقصاها يومين لتحمل مسؤوليتها القانونية واتخاذ إجراءاتها السريعة دون تلكؤ, لإلقاء القبض على المتهمين بجريمة قتل ثلاثة مواطنين في منطقة العسكرية - الحبيلين - محافظة لحج، وإحالتهم إلى القضاء لينالوا جزاءهم الرادع والعادل جراء جريمتهم البشعة التي أقترفوها.
وشدد المجلس خلال جلسته التي عقدها اليوم الاحد برئاسة رئيس مجلس النواب يحيي علي الراعي على ضرورة إعلاء صوت وسيادة الدستور والقانون والنظام العام وإحلال السكينة العامة في ربوع الوطن ، والقضاء على بؤر وثقافة الكراهية والحقد التي يُحاول البعض زرعها بين أوساط أبناء الشعب اليمني الواحد، ووضع حد لكل من يُمارس مثل هذه الأعمال الهدامة بين أوساط المجتمع اليمني بالاستناد إلى الدستور والقانون.
وفي الجلسة هنأ مجلس النواب فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية ، وكافة أبناء الشعب اليمني وقواته المسلحة والأمن بمناسبة ذكرى الـ 17 من يوليو يوم انتخاب فخامة الرئيس رئيساً للجمهورية عام 1978م.
وبهذه المناسبة ثمن المجلس الأدوار الوطنية المختلفة لفخامة الرئيس التي يزخر بها التاريخ المُعاصر للثورة اليمنية والنظام الجمهوري والوحدة والديمقراطية والنهضة التنموية السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية الشاملة التي يشهدها الوطن اليمني الكبير.
وأشار المجلس إلى أن فخامة رئيس الجمهورية أثبت خلال تلك الـمُدة ولا زال وسيضل قائداً جسوراً وزعيماً مُحنكاً في قيادة وبناء الدولة اليمنية الحديثة، دولة النظام والقانون والمؤسسات، وأن حقائق التاريخ وكل المنعطفات التي مرت بها اليمن في ضل قيادته دلت على مدى حنكته وقدرته على مواجهة التحديات والصعوبات والتغلب عليها بكل صبر وحكمة وممارسة النفس الطويل، انطلاقاً من شعوره وإحساسه بالمسؤولية الوطنية والتاريخية التي ألقاها الشعب على عاتقه، ولذلك ضل يجدد ثقته به فترة بعد أخرى.
وعدد المجلس الانجازات والمكاسب الوطنية العظيمة التي لاتُحصى والتي تحققت خلال سنوات قيادته، وشملت المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، أبرزها تحقيق الوحدة اليمنية والدفاع عنها وترسيخ النهج الوطني الديمقراطي والتعددية السياسية والحزبية، وإفساح المجال للرأي والرأي الآخر، وتعدد وسائل التعبير عن الرأي.
وثمن مجلس النواب الدعوة الصادقة والمخلصة لفخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية حفظه الله، التي وجهها للجميع من أجل التصالح والتسامح والحوار وتجنب المهاترات الإعلامية، وكل الممارسات التي تخلق مناخات التوتر وتعكر صفو السلم الاجتماعي.
ولفت المجلس إلى أن هذا الموقف المتميز لفخامة الأخ الرئيس ليس بغريبٍ عليه، وإنما هي سمة رئيسية من سمات فخامته جسدها خلال الفترة الماضية من تحمله لمسؤولية قيادة الدولة اليمنية وبناء المجتمع اليمني الجديد على مدى واحد وثلاثين عاماً، وسيضل نهجه هذا وضاءاً يُنيرُ للأجيال اليمنية طريقهم نحو مستقبلاً أفضل جيلاً بعد جيل.
وعبر مجلس النواب عن ارتياحه لدعوة فخامة الرئيس للحوار بين الأحزاب والتنظيمات السياسية لانجاز القضايا التي تم على أساسها الاتفاق على تأجيل الانتخابات البرلمانية وتمديد مدة مجلس النواب لسنتين شمسيتين قادمتين للاضطلاع بمهامه الوطنية على هذا الصعيد.
ونبه المجلس تلك الأحزاب والتنظيمات السياسية إلى أهمية استغلال الوقت لتحقيق تلك المهام الحيوية، وبما يخدم المصلحة العامة للمجتمع .
الى ذلك استكمل مجلس النواب مناقشته لمشروع قانون تنمية المهارات في ضوء تقرير لجنة القوى العاملة، وسيتم التصويت بصيغته النهائية في جلسة لاحقة.
وكان المجلس قد استهل جلسته باستعراض محضره السابق ووافق عليه، حيث من المقرر ان يواصل أعماله صباح يوم غد الاثنين .


master
Admin
Admin

عدد المساهمات : 902
تاريخ التسجيل : 29/10/2008
العمر : 38

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkheel.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى